زيارة الأولياء والصالحين

جواب الشيخ أحمد حماني رحمه الله لمن سأله عن إحياء زيارة الأولياء والصالحين: “كنا نزورهم بغفلة فاضحة، أعيننا مغلقة وعقولنا معطلة. فالشيوخ كانوا عاطلين عن كل ما يؤهلهم للزيارة! فلا علم ولا زهد ولا صلاح؛ ولكن نسب مرتاب في صحته، فكنا _كما قيل_ : نعبدهم و نرزقهم.” حكم الزردة والوعدة، ص:9.